Blogs Lalibre.be
Lalibre.be | Créer un Blog | Avertir le modérateur

متناكة - Page 4

  • نيك الجارة ولا في الأحلام

    اسمي حازم عندي 25سنة
    سكس محجبات - سكس امهات - صور سكس متحركة - سكس لبناني - افلام سكس
    انا ساكن في منطقة شعبية، واللي يعرف مصر يعرف يعني ايه منطقة شعبية ، يعني تمد ايدك من الشبكاك تسلم على جارك اللي في البيت اللي قصادك .
    المهم من كام يوم عرفت ان في جيران سكنو في البيت اللي قصادنا ، انا طبعا لاني بخرج العصر وارجع آخر اليل وطول الوقت اللي موجود فيه في البيت غالبا بكون نايم، كل اللي عرفته انه لينا جيران جداد وبس.

    الحكاية بدإت لما في يوم كنت راجع البيت حوالي الساعة 3 الفجر ودخلت اوضتي علشان انام سمعت صوت جاي من عند الجيران الجداد.


    اااااه نكني اوي اووووف زوبرك جامد اوي يا هاني لاااا طيزي لا ااااخ فشختني اوف ااااه.

    انا بصراحة سمعت الاصوات دي ومن سكات كدة طلعت زوبري وقعدت اضرب عشرة ، جارتي الجديدة شكلها قحبة ، وجوزها شكله عنتيل وده معناه انها مش هتيجي سكة.

    بس برغم اني من متعتها مع جوزها فقدت الامل فيها كنت هموت واشوف الجامدة اللي صوتها خلاني جبت لبني.

    عدا كام يوم شفتها في الشارع بتتكلم مع واحدة من جيرانا وعرفت لانها هيا لانها دخلت البيت اللي قصادنا اوووف مش هوصفلكو منال وده اسمها عندها 27سنة بيضا لبن بجد بتلبس عباية سمرة جسمها في العباية شبه كيم كارديشيان بجد بس اقصر شوية.

    شيلتها من دماغي وعشت حياتي عادي لحد ما في يوم صحيت من النوم لمحت حد واقف في الشباك اللي قصادنا عملت نفسي لسه نايم وبضيت بطرف عنيا لقيت منال واقفة بتتفرج عليا بمعنى الكلمة.

    كنت نايم كالعادة من غير هدوم وسايب الشباك مفتوح لاني متعود انه مفيش جيران قصادي ، قمت من نومي وقعدت على السرير ، كنت فاكرها هتتخض وتدخل جري معملتش كدة عملت نفسها بتنشر.
    طلعت الفون وعملت اني بكلم واحد صاحبي وقعدت اكلمه بصوت عالي واحكيله على جارتنا الجديدة اللي سمعتها وهيا بتتشرمط بصوت عالي
    كل ده وانا عامل نفسي مش شايفها اصلا وهيا خدت جنب من الشباك كدة وبتسمع وفي الآخر قومت زي مانا قفلت الشباك.

    بصراحة ضميري انبني شوية لانها لحد دلوقتي في تظري واحدة عادية فيها ايه لما تتشرمط مع جوزها وكونها وقفت تتفرج على جسمي عادي جدا لاني اي واحدة مكانها شافت شاب جسمه حلو وعريان هتقف تتفرج خاصة لو محدش شايفها.

    شيلتها من دماغي خالص وبقيت اشوفها اسلم عليها ازيك تمام وشكرا زي اي جيران وشكرا كنت بشوف في عنيها مظرة خوف مش فاهم ليه
    انا مخوفش بس هيا خايفة مني يمكن مش خوف يمكن محروجة

    وفي يوم كنت بفطر مع امي واخويا الصغير لقيت امي بتقولي منال ومحمد جوزها الجيران الجداد اللي قصادنا دول ناس كويسين اوي محدش بيسمعلهم صوت خالص.
    محمد!!!!
    امال مين هاني اللي سمعتها بتتشرمطله ده؟؟!!

    علشان كدة بتبصلي بخوف عارفة اني سمعتها وهاني اللي انا لحد دلوقتي معرفش عنه حاجة بينيكها.

    نظرتي لمنال اتغيرت صممت اني لازم انيكها ومش عارف ازاي بقيت اتعمد انام ملط واسيب الشباك مفتوح واشوفها في الشباك اسلم عليها بقا في ما بينا كلام خفيف سلامات وكدة عادي .

    قررت في يوم اني اجيب راوتر وطبعا زي اي مصري فكرت اني مش هدفع من جيبي فقولت اوصل للجيران.
    محمد جارنا اللي كان هاني أخد مني وصلة.

    مشيت الحياة كدة فترة اشوفها اسلم عليها وتسلم عليا مامتك عاملة ايه وكدة

    لحد ما في يوم لسه داخل اوضتي لقيت منال مستنياني في الشباك
    لو سمحت يا حازم شوفلنا النت قاطع ليه؟
    قولتلها حاضر
    ضربت نفسي بالجزمة ازاي كنت غبي كدة؟!
    منال بتدخل على النت يعني طبعا وبكل سهولة ممكن ادخل على الكمبيوتر بتاعهم واعرف عنها حاجات.
    وطبعا لاني كنت فاصل عنهم النت علشان بحمل حاجة شغلته بسهولة

    دخلت على الكمبيوتر بتاعهم لقيت منال كاتبة لصاحبتها رقم فونها الجديد على الشات.

    مكدبتش خبر، اخدت الرقم واتصلت بيها
    انا:ازيك.
    منال:مين؟

    روحت وقفت في الشباك

    انا :النت اشتغل ؟
    لقيتها طلعت كري في الشباك وهيا لابسة عباية بيتي نص كم خلت زوبري فشخ البوكسر.
    لقيتها بتضحكوبهستيرية وبتقولي انت فظيع انت عرفت رقمي ازاي .
    طلعت بره الحوار خالص وقعدنا نتكلم مع بعض حوالي ساعة بنحكي عادي نتكلم على الجيراو وكدة وقولتلها باين عليكي مبسوطة في حياتك
    قالتلي بالعكس.
    وقعدت تحكيلي عن مشاكلها واحكيلها عن مشاكي.
    فضلنا فترة نتكلم فون وعلاقتنا بتزيد كل يوم اتكلمنا في كل حاجة وقولتلها اني سمعتها مع جوزها طبعا انا فاهم انه مش جوزها بس كنت عايز اسمع منها بس هيا حورت عليا وقالتلي انه كل فين وفين لما بيبقا كويس وانها في مأساة وكدة
    قعدت اقولها انتي اللي زيك متتسابش االي زيك ملكة لازم تكون مرتاحة.
    وفي يوم حوالي الساعة10باليل كنا بنتكلم وقالتلي انه جوزها بايت في الشغل قولتلها ازاي يسيبك ويبات في الشغل ياريتني مكانه.

    قالتلي يعني لو مكانه هتعمل ايه ؟
    قولتلها لولا الشارع دلوقتي فيه ناس ممكن يشوفوني وانا طالع كنت فرجتك هعمل ايه.
    كانت فكراني بهزر قولتلها الساعة 12باليل انهاردك افتحي باب الشقة وانتي تشوفي الجنان.
    وقفلنا المكالمة على كدة قومت حلقت شعرتي.

    معرفش الحرأة جاتلي ازاي بس ااشساعة ا12باليل بالظبط كنت بدخل من باب الشقة وهيا بتفتحه
    كانت لابسة قميص نوم موڤ طويل ومفتوح من الجنب وبحمالة واحدة .منظرها خلا زوبري فاشخ البنطلون وعامل خيمة.

    قالتلي مكنتش متخيلة انك هتيجي.
    قولتلها امال لو متخيلة كنتي لبستي ايه.
    وشها اخمر واتكسفت.
    اخدتها في حضني وفضلت ابوس فيها وابوس رقبتها والحس وداتها واشخرلها في ودانها وهيا مش طالع عليها غير ااااه اوووف وكل ما اشخرلها تشخر.
    استفزتني بنت المتناكة نزلت على فضلت اعضعض فيهم من فوق القميص وبعدين نزلت حمالة القميص وفضلت امص فيهم وهيا باديها بتلعب في شعري ومغمضة عنيها ورايحة.

    قلعت البنطلون والتيشرت و نزلت لتحت ومسكت رجليها وفضلت امص صوابع رجليها والحسهم وهيا في نشوة عالية وفضلت اطلع بشفايفي رفعت القميص لوسطها وفضلت الحس كسها ، كسها شبه شفايفها بالظبط وزنبورها ناشف وكبير كانه زوبر صغير فضلت الحس زنبورها وادخل لساني في كسها
    وهيا نكني بقا ااااااه نكني بزوبرك اووووف .
    قلعت البوكسر ووقفت زوبري على باب كسها وفضلت ادعكله لحد ما قالتلي دخلوووو ارحمني بقا اوووف نكني في كسي مش قادرة نكني دخلته في كسها سمعت منها احلى اااه نمت بصدري على بزازها وبشفايفي ببرسها وببوس رقبتها وهيا عمالة تشخر هجت اوي من شرمطتها وهيا بتقولي نيك لبوتك افشخ شرموطتك اااه قربت اجيب قولتلها انا هجيب. قالتلي هات في كس لبوتك افشخني غرق كسي بلبنك

    هيا قالتك وانا ممسكتش نفسي وجمليت كسها لبن.
    كانت هيا حابت حوالي 3مرات ، لسه هريح جسني عليها افتكرت مين؟؟
    هاني.
    احا دي بتتناك من واحد تاني يعني لازم اعلم معاها علشان متنسانيش.
    قومت مكمل وانا زوبري في كسها.
    احاااا انت هتنيك تاني لااا تعبت كفاية كلامها خلا زوبري شد ووقف تاني في كسها فضلت انيك في كسها وافشخ فيها وهيا بتقولي كفاية كسي ورم حرام عليك.
    لمحت علبة ڤازلين رحت جبتها وقلتها على وشها وفضلت ابوس في ضهرها ووصلت لطيزها سبتها ونزلت لحست رجليها وطلعت لحد طيزها

    فضلت العب في طيزها وابوس فيها ووسعها بصباعي وادعكها فازلين.
    انت هتعمل ايه انت مبتشبعش كفاية كسي فشخته متفشخش طيزي
    قامت مسكت زوبري وفضلت تمص فيه كتير لدرجة اني فعلا كنت هنسا طيزها ممتعك اللبوة في المص سحبت زوبري منها بالعافية لقيتها تلقائي عملت الوضع الكلابي جيت من وراعا وفضلت ابوس في طيزها وهيا بدإت تهيج تاني لعبت في زنبورها بايدي ودخلت راس زوبري شهقت اووووف ايه ده ده مش زوبر ده عاموووود اوووف دخلت زوبري وفضلت انيك في طيزها وهي ممحونة على آخرها وبدعك كسها بزوبري فضلنا على الوضع ده خوالي 10دقايق لحد ما لقيت نفسي هجيب
    قولتلها اجيب فين
    قالتلي هات في طيزي ، طفي ناري اتا قحبة انا لبوة .
    نزلت ليتي في طيزها ونمترواخدتها في حضني.


    لسه علاقتي بمنال مستمرك لحد دلوقتي.
    ولحد دلوقتي مشعارف مين هاني ده
    جه في بالي انه ممكن يكون جوزها وبيحبو يغيرو الاسماء وكدة
    مش متاكد بصراحة بس اللي متاكد منه انه حتى لو كانت بتتناك من حد تاني قبلي متاكد انها مش هتتناك من حد غيري دلرقتي لاني مبسيبهاش غير وهيا عندها التهابات في كسها وطيزها...

  • خلتنى انيكها قبل ما تتجوز

    عرفكم بنفسى انا سمير وطبعا دا اسم مستعار وبطله القصه سلوى وبردو اسمها مستعار
    اتعملت وكملت لغايه الجامعه واخدت ليسانس ولﻻسف زى كل الشباب ملقتشى وظيفه كويسه فتحت محل لصاينة الموبيل وكان بترددعليا زباين كتير منهم بنات ومنهم ستات وكنت ببص بشئ من الخبس على الطياز والبزاز واقارن بين كل واحده والتانيه لغايه لما اتعرفت على سلوى وكانت م جميله اوى بس بزازها من النوع اللى بحبه وسط مشدودين وطيازها مشدوده ومش كبيرة وبدات تيجى عندى باستمرار تصلح موبيﻻت وكده وفى كل مره كنا بناخد على بعض اكتر واكتشفت انها بتشرب سجاير لما طلبت منى سيجاره ومره فى مره بدات اتكلم بجراة اكتر واقرب منها واقولها ما تيجى جنبى وانا بصلح وشوفى ...وكامت بتستجيب . فكرت كتير انى انيكها بس خايف تعمل خضره الشريفه .وفى يوم قولتلها نفسى نشرب سوا سجارتين ونعيش وننسى الدنيا وهما طبعا انا قصدى سجارتين بنجو .وخوفت تصدنى بس ﻻقيتها بتقولى يعنى نشربهم هنا
    فهمت انها تمام بس عايزه مكان .قولتلها خﻻص نروح عندى البيت وانا همشى العيال يروحو لحماتى
    واتفقنا وتمت العمليه وجت لغايه البيت ودخلنا وانا وﻻ جيبت بنجو وﻻ نيله والغريبه انها كمان ما سالتش . عرفت انها جايه للنيك زى ما كنت بخطط
    دخلنا وقعدنا وانا قعدت اتغزل فيها وان خطيبها ﻻزم يتجوزها فورا ازاى صابر دا كله وانا جمالها محدش يقدر يستحملو وهى مستمتعه اوى تشجعت اكتر وبدات اتغزل فى جسمها واقرب منها وهى فى دنيا غير الدنيا . قولت بس ابت استوت نخش بقى فى الحد
    قربت اكتر وبدات امشى ايدى على ظهرها وهى انفاسها تعلى .. حسست ظهرها كله وضميت صدرى عليها وايديا بدات تلعب بصدرها وسالتنى هما عيالك جاين دلوقتى وﻻ هيتاخرو
    عرفت انها خﻻص مش قادره قولتها عيالى هروح انا اجيبهم .
    وطمنتها وقولتها الجو حر صح قالت اه قةلت خﻻص ما تقكى الطرحه كده وهوى نفسك فعﻻ فكت الطرحه وانا بدات ابوس رقبتها وهى نار طالعه من انفاسها .فتحت زراير العبايه وهى مش عارفه نفسها وزى ما يكون سكرانه ورضعت بزازها وقلعتها العبايه والقميص وهى ساكته وتتنهد وانفاسها تعلى نيمتها على ظهرها وبدات ابوس فى كسها لغايه لما شدتنى وقالت خلاص مش قادرها انا على طول مولعه وخطيبى مش فاهمنى دا حتى ملمسشى ايدى لغايه دلوقتى قولتها انا فهمتك وهريحك وبدات الحس قوى وهى الاالاااه امممممممممممم ااحححححححح كسى نار طفيه العب فيه ااااااه تعالى بقى . قومت وبدات ادخل زبى واحد واده وهى تولى ﻻ بﻻش كده هتفتحنى . قولتلها امال انيكك ازاى . قالت حك راسه على كسى كتير لغياه لما تيجىتنزل قولى وفعﻻ قعدت احك زبى فى كسها وهى تتلوى تحتى زى الحيه وكنت برضع يزازها واشدها لغايه لما قربت انزل قولتلها هنزل قالت نزلهم علي بطنى ونزلتهم وهى تصرخ وتفرك فى كسها لغايه ما نزلت وقومنا ولبست ومشيت وانا روحت جيبت عيالى وروحت واتقايلنا تانى بعد جوازها ونيكتها بس نيك كامل
    معلش دى اول مرة اشارك معاكى واول مره اكتب قصتى الحقيقيه مش خيال

    تحميل افلام سكس - افلام سكس - سكس مصري - افلام سكس خلفي - افلام نيك - سكس - نيك

  • زوجة ممحونة تخون زوجها مع صديقه

    جاء زوجي وقال اصحابي جايين يسهروا عندي قولتله ازاي انا حاازور جارتي بالمستشفى اليوم مااروحوش ازاي .. يقول عنا الجيران ايه ؟
    قال مافي مشكلة بس انتي جهزي القهوة و…فعلا جهزت القهوة والشاي والكيك وبعض الحلويات الي يحبها خالد وجهزت نفسي ليوصلني خالد لكن جرس الباب كان اسرع منا ذهب خالد ليفتح الباب لأصدقائه ثم عاد وطلب مني ان يوصلني صديقه فارس ويبقى هو مع باقي الشلة
    فقلت له لازم انت توصلني لأني اريد شراء هدية معي لجارتنا ومولودها قال مافي مشكلة فارس صديقي المقرب وهو يوصلك وفعلا ذهبت مع فارس للسوق واشتريت هدية للمولود ودخلت محل لشراء هدية لجارتي لكنني تركتها لأن ثمنها كان فوق توقعاتي لكن فارس رفض خروجنا دون شراء الهدية نفسها الي اخترتها واشترى اخرى مثلها ولما خرجنا وصرنا بالسيارة اعطاني الهديتين
    فقلت له اثنتين ليه قال الثانية لك انت فشكرته واصريت على ردها ولكنه اصر ان اقبلها
    وهو يأخذ ثمنها من خالد فقلت له اذا كان لابد من هدية لي اريدها بسيطة سلسله رفيعه وحرف الفاء والخاء فنزل مسرعا وظننته انه سيرد هديتي وياتي بطلبي ولكنه اعاد لي هديتي والسلسله ومع حرف الفاء وحرف الخاء واصر علي بقبولها وكان هادئا ولطيفا جدا حتى انه كان يقف بجانبي دون اي كلمة في محل الهدايا واوصلني لجارتي وعاد ولكنني بقيت افكر في اسلوبه اللبق واللطيف
    واصراره على هدية لي ودفع ثمن الجميع ولم يقبل مني دفع ثمن هدية جارتي مع ان خالد قد اعطاني ثمنها واصراره على شراء هدية غالية الثمن .
    ولما انتهت زيارتي لجارتي اتصلت بخالد ليحضر ويوصلني فقال طيب فارس سيصل قريبا
    ولم يطل انتظاري حتى دق تليفون فارس فخرجت ووجدته في السيارة فسلمت عليه وقلت له اليوم اتعبناك وخربنا عليك السهرة حصري على بنات سكس وبس فكان جوابه سهرتي عامرة مادام اقوم بواجب لخدمة اصدقائي
    وتوقف عند مطعم وقال لي انا سآخذ للشباب عشاء ماذا تحبين ان يكون العشاء
    فقلت له خذ الي تحبونه فقال طيب وانت ماذا تحبين ان تأكلي واصر علي حتى حددت عشائي
    وفوجئت انه اخذ العشاء للجميع من الي حددته انا فقال لااريد ان تتعبي لأنه خالد ينتظر عودتك
    لتحضري لنا العشاء من البيت ووصلنا البيت وتعشا الشباب ثم انصرفوا واختليت بخالد وحكيت له عن كل ماجرى وكيف كان فارس معي واصراره على شراء الهدايا الغالية الثمن وطلبت منه ان يعطيه ثمنها فقال هذا طبعه مع الجميع ولن يقبل ان ياخذ شيئا فقلت له على الاقل ثمن هدية جارتي فقال طيب اذا قبل ساعطيه ثمن الجميع ومضت الايام وكان خالد عندما يكون عندنا اكلة حلوة يتصل بفارس ليأتي ويأكل معنا حتى اذا احتجنا شيئا يطلب منه احضاره لنا اذا كانت الظروف لاتسمح لخالد بالخروج حتى انني كنت عندما اتصل بخالد واطلب حاجة من السوق ويكون خارج المنطقة بمهمة يتصل بفارس ليحضرها لي واحيانا يكون بالمكتب ولكن فارس يكون بالسوق يتصل عليه ليلبي طلبي فكان كل مايقوم به فارس يفرض علي احترامه وتقديره لكن ارى في عينيه نظرات اكثر من التقدير والاحترام نظرات الحب … الحب الحقيقي حصري على عرب نار وبس لكن لم يقل كلمة واحدة تدل على ذلك لكنني كنت اشعر بحبه كلما حضر عندنا واحضر لي طلباتي اشعر بها وانا اتناولها من يديه اجد بها لمسات الحب والحنان ولا تخلو خدماته لنا من هدايا خاصة وان كانت بسيطة لكنها رمزية ورومنسية فقررت ان اختبر فارس واختبر الذي يلمع بعينيه اهو الحب ام الاحترام
    وكان لي مااردت علمت بطريقة غير مباشرة ان خالد بحكم عمله سيقوم بمهمة خارج المدينة
    قد تمتد ليومين او ثلاثة واحضر لي كل طلبات البيت المتوقع احتياجي لها
    وكان دائما عندما يتوقع خروجه بمهمة يقول لي اذا احتجتي اي حاجة بغيابي اتصلي بفارس
    لكنني لم اتصل لكنني هذه المرة قررت الاتصال في اليوم الثاني ولم يحضر فارس حتى المساء علمت انه بالمهمة وكان قد اخبرني لكنني اتصلت به وبادلته كلمات الحب والرومانسية وانني احس بالوحدة وانني اشعر بالم شديد بظهري واريد الذهاب للطبيبة
    فقال يمكن سفرتي تطول اكثر من يومين اتصلي بفارس يوصلك فقلت له انت تعرف انني لااتصل به مع انني احترمه اتصل به انت وفعلا لم تمضي دقائق الا وفارس يدق جرس الباب وكان خالد اتصل به ثم عاد واتصل بي وقال فارس قادم فكنت جاهزة ومخططي يمشي حتى الان كما اريد ونزلت معه للذهاب للطبيبة وشكيت لها انني احس بتعب وتوعك فاعطتني بعض المقويات والفيتامينات وخرجت وسالني فارس ان شاء **** خير فأجبته خير

    افلام سكس - تحميل افلام سكس - سكس عائلي - سكس بنات - سكس حوامل - سكس جوردي - سكس محجبات - افلام نيك - سكس محارم